..:: هنا أحمد ::..
» عزيزي الزائر لا تبتـئس  » تخليداً لذكراك يا محمد جعفر  » .:: عـيـدكم مـبـارك ::.  » قرقع قرقيعان .. وكل عام وأنتم بخير  » التسوق الذكي  » نبارك لكم حلول شهر رمضان المبارك  » هناك ثمن لكل خبر!  » خاص جداً .. شكراً بحجم السماء  » كما توقعت: صافولا تشتري سلسلة أسواق جيان  » مصطلح: مدينة صديقة للمشاة!  

  

أحمد العامر - 17/03/2009م - 3:06 ص | مرات القراءة: 5975


من الأخبار التي شدتني إليها في نهاية الربع الأول من عام 2008 هو اندماج (أو بالأحرى) استحواذ مجموعة صافولا " أسواق بنده" على "سلسلة المخازن الكبرى" المملوكة لمجموعة المهيدب.

وقد كثرت الإشاعات قبل ذلك بعدة شهور حين كان النقاش في أوجه بين المجموعتين وانتهى بمذكرة تفاهم بين المجموعتين ليتم تغيير أغلب فروع المخازن الكبرى لتصبح فروعاً لبنده.

نستعرض أولاً الأخبار والتفاصيل مع محاولة الاختصار ونناقشها في التعليق :

----

اتفاقية لدمج "العزيزية بنده" و"المخازن الكبرى" [1]

أعلن كل من مجموعة صافولا ومجموعة شركات عبد القادر المهيدب وأولاده، عن توقيع مذكرة تفاهم لدمج أنشطتهما في مجال تجارة التجزئة. ويهدف هذا الاتفاق إلى دمج شركتي العزيزية بنده المتحدة التي تعود ملكيتها بالكامل لمجموعة صافولا، وشركة المخازن الكبرى المملوكة بالكامل من قبل مجموعة المهيدب، لتكوين كيان وطني متميز يتمتع بوضع تنافسي قوي في سوق التجزئة السعودي التي تشهد تطوراً ملحوظاً ونمواً كبيراً في الوقت الحالي، ولديه القدرة على مواجهة تحديات المنافسة الإقليمية والدولية العاملة في المنطقة حيث يمثل هذا الكيان الجديد ثاني أكبر شركة خليجية في سوق التجزئة يملك أعمالاً قائمة في المملكة والخليج وبعض الدول العربية.

وتدير شركة العزيزية بنده المتحدة "أسواق بنده" و"هايبر بنده" التي يبلغ عددها 65 سوقاً تجاوزت مبيعاتها خلال عام 2007م حاجز 3.700 مليار ريال، كما تدير شركة المخازن الكبرى سلسلة من المتاجر يبلغ عددها 16 سوقاً داخل المملكة، إضافة إلى 38 سوقاً خارج المملكة وتجاوزت مبيعاتها خلال عام 2007م حاجز 1.200 مليار ريال.

وقد صرح الدكتور سامي محسن باروم العضو المنتدب لمجموعة صافولا، بأن اتفاقية الاندماج هذه تأتي تمشيا مع سياسة "صافولا" واستراتيجيتها لتطوير قدراتها ووجودها في القطاعات الرئيسة الأربعة للمجموعة، وهي: قطاع الأغذية (الزيوت والسكر)، قطاع التجزئة، قطاع البلاستيك، وقطاع التطوير العقاري. وأوضح أن المجموعة تتطلع من خلال هذا الدمج إلى تحقيق خطتها الطموحة لرفع حصة هذا الكيان الجديد في سوق التجزئة السعودية بعد الاندماج من 5 في المائة حاليا إلى 10 في المائة في غضون السنوات الخمس المقبلة عن طريق تعزيز خدماته للمستهلكين في قطاع التجزئة بما هو متوافر من تميز لدى كل من "بنده" و"المخازن الكبرى" وتفعيلها لتحقيق وتيرة أعلى للنمو والتوسع في أرجاء المملكة كافة والدول المجاورة. هذا ويقدر حجم سوق التجزئة السعودية في عام 2007 بنحو 92 مليار ريال.

كما صرح العضو المنتدب لمجموعة شركات عبد القادر المهيدب وأولاده، عصام بن عبد القادر المهيدب، بأن مجموعة المهيدب تربطها علاقات متميزة مع مجموعة صافولا، حيث إن مجموعة المهيدب تعتد شريكاً استراتيجياً وأحد الشركاء المؤسسين لمجموعة صافولا منذ أكثر من 28 عاماً ولديهما استثمارات مشتركة، كما هو في قطاع السكر في المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية، كما أن مجموعة المهيدب باتت كياناً إقليمياً رائداً متعدد الأنشطة يشمل عدة قطاعات، منها: قطاع تجارة وصناعة مواد البناء وصناعة وتجارة الأغذية وقطاع التجزئة وقطاعات الطاقة والمقاولات والبنى التحتية والتطوير العقاري. وأضاف المهيدب أن توسيع هذه الشراكة مع صافولا إلى قطاع التجزئة له بعد استراتيجي مهم لكلتا للمجموعتين.

كما أوضح البيان الصادر بشأن هذا الاندماج سيكون له أثر كبير في سوق التجزئة في المنطقة بشكل عام وفي المملكة بشكل خاص من خلال تكوين كيان وطني قوي ومتكامل يقوم بخدمة شريحة أكبر من العملاء.

 ----


الاندماج بين "صافولا" و"المخازن الكبرى" يمنحهما وضعا تنافسيا قويا في سوق التجزئة [2]

كشف الدكتور سامي باروم العضو المنتدب لمجموعة صافولا أن مشروع الاندماج الكبير بين سلسلة المخازن الكبرى وأسواق بنده وهايبر بنده سيؤدي إلى تخفيض الأسعار على المستهلكين بسبب خفض هامش الربح للكيان الجديد وتحسين أرباح المساهمين في مجموعة صافولا بسبب تخفيض تكلفة التشغيل.

ونفى الباروم أن تكون مجموعة صافولا بصدد قرار بتسريح السعوديين العاملين في سلسلة أسواق بندة العزيزية أو المخازن الكبرى بعد مشروع الاندماج مشيراً إلى أن المجموعة بحاجة إلى ستة آلاف سعودي جديد للعمل في مراكزها التجارية مضيفاً بقوله "نحن نؤمن بالاستثمار في المواطنين ونعمل هنا في اقتصاد الوطن ومن أجل المواطنين".

وبحسب الخطة الاستراتيجية لما بعد الاندماج والتي أعلنها الدكتور سامي باروم العضو المنتدب لمجموعة صافولا والأستاذ عصام المهيدب العضو المنتدب لمجموعة المهيدب في الحفل الذي أقيم في جدة بمناسبة الإعلان عن دمج قطاعي التجزئة للمجموعتين، يتوقع ارتفاع عدد الموظفين في الكيان الجديد إلى 20 ألف موظف نصفهم سعوديون ليحقق الكيان نسبة سعودة في وظائفه بمعدل 50 في المائة بنهاية عام 2010م.

وبين الدكتور باروم والأستاذ عصام المهيدب في مؤتمر صحافي عقد بمناسبة إعلان تفاصيل مشروع الاندماج بين "صافولا" و"المخازن الكبرى" أن اندماج هذين الكيانين سيمنحهما وضعا تنافسيا قويا في سوق التجزئة السعودية التي تشهد تطوراً ملحوظاً ونمواً كبيراً يقدر بأكثر من 7 في المائة سنويا.


----

صافولا والمهيدب تطلقان «صافولا للأغذية» لتعزيز الأمن الغذائي للسعودية [3]

اعلنت مجموعة صافولا وشركة المهيدب عن اطلاق شركة صافولا للاغذية برأسمال 500 مليون ريال لتعمل في مجال زيوت الطعام والسكر والانشطة الغذائية الاخرى، وذلك بتوقيع مذكرة تفاهم خلال مؤتمر صحافي عقد في جدة ظهر امس.
وقال المهندس زهير الادغيري الرئيس التنفيذي لقطاع الاغذية لصافولا إن المذكرة جاءت تتويجا وتعزيزاً لصافولا والمهيدب العالمية وخبراتهما المتراكمة في مجال زيوت الطعام والسكر، وانطلاقاً من وجودهما القوي في العديد من الاسواق الاقليمية والعالمية في مجال الصناعات الغذائية والزراعية.

وتملك الشركة المتحدة للسكر أحد أكبر ثلاث مصافي في العالم لتكرير السكر يقع في مدينة جدة بطاقة إنتاجية تبلغ 1.2 مليون طن سنوياً، إضافة إلى حصتها في الشركة المصرية المتحدة للسكر والتي تم التشغيل التجاري لها مطلع هذا الشهر بطاقة إنتاجية تبلغ 750 ألف طن سنوياً.

وستقوم الشركة بإعادة هيكلة أنشطتها في مجالي إنتاج زيوت الطعام والسكر تحت مظلة شركة صافولا للأغذية لمواجهة متطلبات إستراتيجية التوسع والنمو التي بدأتها المجموعة في هذا المجال الواعد والاستفادة القصوى من أوجه القوة والتكامل المتوفرة لدى الشريكين في مجال الأغذية والتوسع في الأنشطة الغذائية الأخرى وخاصة الأرز والأغذية المعلبة والأغذية الأساسية الأخرى. وفي هذا الخصوص أشار د. باروم الى أن المجموعة ستقوم بزيادة حصتها الحالية في نشاط السكر وذلك من خلال تملك الحصة المتبقية في شركة صافولا للاستثمارات الصناعية والمملوكة لشركة المهيدب مقابل منحهم حصة قدرها 20 في المائة في رأسمال شركة صافولا للأغذية و80 في المائة لمجموعة صافولا، حيث تهدف هذه الخطوة إلى التوسع في مجال الأغذية الأساسية مستفيدين من الخبرات المتراكمة للشريكين في الأسواق العالمية في هذا المجال، مما يسمح لشركة صافولا للأغذية بتطبيق سياستها التوسعية من خلال تنفيذ خطط الاستحواذ أو التملك لعدد من الشركات القيادية العاملة في هذا المجال ولتواصل ريادتها لنشاط الأغذية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا الوسطي.


----

"صافولا" تحصد جوائز الشفافية وأفضل شركة تتبنى استراتيجية استثمارية [4]

وينطوي تحت "صافولا" اليوم 55 سوبر ماركت في المملكة وثمانية هايبر ماركت وتمتلك هايبر ماركت واحد في دبي، وبلغت مبيعات قطاع التجزئة لعام 2007 نحو 3.7 مليار ريال، ويبلغ عدد الموظفين في مجموعة صافولا 8684 موظفا يشكل السعوديون منهم 3560 موظفا وبلغ عدد الزبائن 44 مليونا عام 2007م، وتم أخيرا الإعلان عن اندماج "بنده" مع "المخازن الكبرى" بهدف التوسع الإقليمي وزيادة القدرة التنافسية وتقليل تكلفة الشراء.. كما وقعت "صافولا" مع شركة إعمار المدينة الاقتصادية، مذكرة تفاهم لإقامة مجمع للصناعات البلاستيكية ضمن منطقة الصناعات المتكاملة في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية.

 


التعليق:

بعد تغطية أغلب مدن المملكة بفروع بنده Panda، صافولا تتواجد في دبي، وتستحوذ على فروع المخازن الكبرى Giant Stores المنتشرة أيضاً في السعودية وبعض الفروع في قطر ولبنان. وتوقعاتي أن مجموع الفروع قد يصل إلى أكثر من 99 فرعاً (حال كتابة هذه المقالة).

ماذا يمكن أن أعلق على هذا الانتشار غير أنه قراءة صحيحة لوضع السوق بعد أن حاول المستثمرون الأجانب من خلال مجموعتي كارفور وجيان السيطرة على السوق السعودية. وقد تحدثت عن هذا الجانب في موضوع (قطاع التجزئة السعودي يخضع لعملية توسع كبيرة)

وخلال سنة من إعلان هذا الاندماج، قامت المجموعة بتغيير واجهة أغلب فروع المخازن الكبرى لتحمل شعار بنده. وكان هناك بعض الفروع (الميته) التي عرضتها بنده للبيع للشركات الأخرى.

كما قامت بنده بشراء فروع من شركات أخرى كفرع (وطني) الموجود على الدائري الشرقي في الرياض بعد أن عانى أصحابه من قلة (أو لنقل انعدام) المتسوقين. ولما تغيرت اللوحة الخارجية إلى بنده، بدأ الناس يتهافتون على هذا الفرع!
طبعاً سأترك موضوع (ولاء المستهلك) لمقالة منفصلة لكي لا أتشعب في الحديث وأرهقك عزيزي القارئ

ما أتمناه حقاً هو أن يتوازن العرض مع الطلب وأن لا يصبح هناك فرع لكل مواطن!

وبرأيي فإن مدينة دبي على سبيل التمثيل والإيضاح وبعد أن  أصبح هناك مجمع ومول في كل زاوية، أخذ المستهلك يمل من كثرتها ويزور الجديد منها فقط، والبقية تتحول لممرات يسكنها الغبار (وما أكثره هذه الأيام) !

 

هناك مقالات اعجبتني كثيراً ولها صلة بموضوع الاندماج هذا، ولكن سأكتفي بوضع الوصلات تاركاً لك عزيزي القارئ خيار استكمال القراءة. قراءة ممتعة اتمناها لكم.

 

صورة للابتسامة

مقاضي

تحياتي


 


[1] http://www.aleqt.com/2008/02/25/article_130134.html
[2] http://www.aleqt.com/2008/03/02/article_131033.html
[3] http://www.asharqalawsat.com/details.asp?section=6&issueno=10767&article=471607&feature=
[4] http://www.aleqt.com/2008/07/12/article_146939.html



» مواضيع ذات صلة



  
التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!